بالصور..عامل البرنوصي يترأس حفل تتويج المتفوقين دراسيا

عدسة :محمد بنهيمة

ترأس عامل مقاطعات سيدي البرنوصي السيد نبيل الخروبي،مديرة المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسيدي البرنوصي،ورئيس المنطقة الأمنية بسيدي البرنوصي،وذلك مساء يومه الثلاثاء 9 يوليوز2019  بالمركب الثقافي حسن الصقلي بالبرنوصي .
هذا الحفل الذي حضره إلى جانب السيد العامل،عدد من رؤساء المصالح الخارجية العسكرية والأمنية والمدنية إلى جانب ممثلي الجمعيات والهيئات النقابية، ورؤساء المؤسسات التعليمية والعديد من الأطر الإدارية والتربوية ورجال الإعلام، كان مناسبة لتخليد الذكرى العشرين لاعتلاء صاحب الجلالة محمد السادس نصره الله عَرْشَ أسلافه المنعمين،والإحتفال بإختتام الموسم الدراسي 2018_2019.
وقد عبرت السيدة مديرة المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسيدي البرنوصي في كلمة ألقتها بالمناسبة عن ارتياحها للأجواء العامة التي جرت فيها مختلف الامتحانات الإشهادية لهذه السنة، مبرزة أن النتائج التي تم تحقيقها تعد “ثمرة جهد وعمل جماعي مشترك بين جميع الفاعلين التربويين”، كما أعربت عن فخرها بعمالة مقاطعات البرنوصي التي ترجمت المعنى الحقيقي لشعار هذه السنة “تشجيع التفوق استمرار للعطاء” .

و أضافت المتحدثة أن الموسم الدراسي الحالي 2018-2019 تحسنا ملحوظا في مؤشرات التمدرس سواء تلك المتعلقة بتوسيع وتنويع العرض المدرسي أو تلك المرتبطة بالهدر المدرسي وتحقيق جودة التعليم، وذلك نتيجة تنزيل مشاريع الرؤية الإستراتيجية 2015-2030 والتي تسعى إلى توفير شروط الإنصاف وتكافؤ الفرص، وأساسا نتيجة الاهتمام الكبير الذي تم إيلاؤه هذه السنة لتأمين الزمن المدرسي والحفاظ على زمن التعلم والتتبع الدقيق لاستدراك الحصص الضائعة.

و إسترسلت مديرة المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية قائلة ” نسْدِلُ اليوم الستار على الموسم الدراسي 2018-2019 بعون الله وبفضل انخراط شركائنا في الشأن التربوي وعلى رأسهم السيد عامل الإقليم والسيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء– سطات، والسيد الكاتب العام للعمالة وبفضل جهود السلطات الترابية والمجالس المنتخبة والمصالح الأمنية بالإقليم والسيدات والسادة المفتشات والمفتشين والسيدات والسادة رؤساء المؤسسات التعليمية والسيدات والسادة الأستاذات والأساتذة وجمعيات الأمهات والآباء والتلميذات والتلاميذ مدعومين بأسرهم.”

وختم السيدة مديرة المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بسيدي البرنوصي كلمتها بأنه يبقى التحدي الذي ينبغي أن نرفعه جميعا هو الحفاظ على هذه المكتسبات وتعزيزها عبر إرساء التعبئة المجتمعية حول المدرسة المغربية بغية احتضانها من طرف جميع الشركاء والمتدخلين، وترسيخ مبدأ المساهمة الجماعية في النهوض بالأوراش ذات الأولوية والذي يشكل الارتقاء بالتعليم الأولي وتوسيع قاعدته وكذا تفعيل التربية الدامجة أحد مداخلها الأساسية.

وفي ختام هذا الحفل تم تكريم التلاميذ المتفوقين في مختلف المستويات الدراسية المتواجدة بمختلف مقاطعات عمالة البرنوصي،كما تم تكريم عدد من الأساتذة و المعلمين الذين أحيلوا على التقاعد.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: المحتوى محمي !!