وسائل إعلام دولية: بلينكن أكد دعم واشنطن للخطة المغربية “الجدية والواقعية” للصحراء المغربية

تناولت مجموعة من المنابر الدولية نتائج أشغال الاجتماع الذي جمع بين ناصر بوريطة وزير الخارجية المغربي ونظيره الأمريكي. ومن بين هذه المنابر نجد مجلة لوفيغارو والمنار الفرنسيتين وكذلك قناة الجزيرة وسكاي نيوز وقناة الحرة حيث أشادت كلها بذات القرار وقامت بنشر فحوى البيان الختامي للاجتماع تحت عنوان بلينكن يدعم الخطة المغربية للصحراء المغربية.

وقد أفادت هذه الوسائل الإعلامية من خلال البيان الختامي أن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، قدم يوم أمس الإثنين، دعما قويا للخطة ”الجادة والجديرة بالثقة والواقعية“ التي وضعها المغرب لحل النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، في بيان صدر في ختام اجتماع عقده بلينكن مع نظيره المغربي ناصر بوريطة، في واشنطن، إن ”وزير الخارجية أكد أننا نواصل اعتبار خطة الحكم الذاتي المغربية جادة وجديرة بالثقة وواقعية، وتنطوي على مقاربة يمكن أن تلبي تطلعات شعب الصحراء المغربية“.

وأضاف البيان أن ”الوزيرين أكدا دعمهما الثابت للمبعوث الأممي الجديد إلى الصحراء المغربية ستيافان دي ميستورا، الذي تنتظره مهمة تفاوضية صعبة“.

ويأتي لقاء الوزيرين الأمريكي والمغربي في واشنطن قبل يومين من زيارة غير مسبوقة سيقوم بها وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس إلى الرباط.

وتطرق الاجتماع بين بلينكن وبوريطة، حسب نفس المصادر، إلى العلاقات المغربية الإسرائيلية. وقال البيان إن ”الوزيرين ناقشا تعميق العلاقات بين المغرب وإسرائيل، مع قرب حلول الذكرى الأولى للإعلان عن تطبيع العلاقات بين البلدين في 22 دجنبر“.

وقد ذكرت المقالات أنه وفي عهد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، اعترفت الولايات المتحدة في دجنبر 2020، بسيادة المغرب على الصحراء المغربية بالتزامن مع إعلان اتفاق السلام بين المغرب وإسرائيل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.