vegas baby.conto erotico

بعد الصفعة الاسبانية للجزائر .. عبد المجيد تبون، و رمطان العمامرة، و عمار بلاني وكابرانات آخرون يعقدون جلسة عاجلة خمرية، ويشربون الكحول من حذاء  الكابران السعيد شنقريحة

لم يتوقف الكابرانات عن إشهار عدائهم للمغرب كلما وضعوا في متناولهم ميكروفونات، حتى لو كانت المناسبة مجرد مراسم مأتم أو حفل ختان.

يتساءل المغاربة ومعهم شريحة واسعة من الشعب الجزائري اليوم بكثير من الحسرة لماذا وصل الرئيس عبد المجيد تبون والطغمة العسكرية الحاكمة في حقدهما وعدائهما  للمغرب إلى هذه الدرجة السفلى من الدناءة والضغينة والغل، لمجرد  اعتراف إسبانيا بالسيادة المغربية على أقاليمه الصحراوية ودعمها لمشروع الحكم الذاتي.

فعبد المجيد تبون هو نفسه الذي قال يوما لأحد الشيوخ الجزائريين الأجلاء المعروفين: أدعو لي يا شيخ عندي أربعة وأربعون مليونا جزائري أحمل همهم فصاح فيه الشيخ مستنكرا وموبخا بشدة ومع هذا أصر عبد المجيد تبون على استرضائه كثيرا لدرجة أن جرى وراءه وفتح له باب السيارة بنفسه طالبا منه المغفرة!

فبعد الصفعة الاسبانية للجزائر ، عقد كل من عبد المجيد تبون، و رمطان العمامرة، و عمار بلاني وكابرانات آخرون جلسة عاجلة خمرية ماجنة، وشربوا الكحول من حذاء  الكابران السعيد شنقريحة، وقرروا استدعاء السفير الجزائري في مدريد للتشاور ، فهل يطرح هذا الاستدعاء  أكثر من سؤال حول الخطوات القادمة لحكام الجزائر؟. هل سيستدعي تبون بأمر من الكبران الحاكم الفعلي، شنقريحة، سفراءه للتشاور، في واشنطن وباريس ولندن وفي دول الاتحاد الأوربي ومجموع دول العالم الداعمة لمشروع الحكم الذاتي؟ هل سيعقد تبون وشنقريحة جلسة عاجلة خمرية، لقطع العلاقات مع تركيا لأنها استعادت علاقاتها الوطيدة مع إسرائيل، واستدعاء سفرائها في مصر والإمارات لعقد بلادهم قمة ثلاثية مع إسرائيل؟

 لقد برز جيل جديد من الجزائريين تؤرقه الحدود المغلقة ويصعب عليه فهم دعم بلاده لمليشيات البوليساريو والمبالغ الباهظة التي تصرفها من أموال الجزائريين لخدمة أطروحة  زائفة مفتعلة وغير ذات شرعية.

نسأل الله أن يتوب على عبد المجيد تبون، وعلى رمطان العمامرة، وعلى عمار بلاني، وعلى السعيد شنقريحة المصاب بمشكلة التبول اللاإرادي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.