قافلة لعلاج أمراض الفم والأسنان لفائدة نزلاء سجن راس الماء بفاس

أفريك بريس: محمد بنعبد القادر

يستفيد نزلاء السجن المحلي راس الماء قرب فاس، اليوم الثلاثاء وغدا الاربعاء، من قافلة طبية للتحسيس والتكفل بعلاج أمراض الفم والأسنان، وذلك بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لصحة الفم والأسنان (20 مارس).

وتعكس هذه القافلة المنظمة من قبل السجن المحلي راس الماء، بتنسيق مع المديرية الجهوية للصحة بفاس- مكناس ونقابة أطباء الأسنان بفاس، الرعاية الصحية التي توليها المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج لنزلاء المؤسسات السجنية.

وقال المدير الجهوي للمندوبية العامة لإدارة السجون بفاس- مكناس، عز الدين شفيق، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذه القافلة التي يستفيد منها كافة نزلاء السجن المحلي راس الماء (1800 نزيل)، تهم أعمال تحسيس وتكفل بعلاج أمراض الفم والأسنان، مشيرا إلى أن أطباء أسنان من القطاعين الخاص والعام، والطاقم الطبي والشبه طبي بالمؤسسسة يساهمون في هذه العملية.

وأبرز أن القافلة تشكل مناسبة لإشراك المجتمع المدني في تنفيذ برامج إعادة الإدماج للمندوبية العامة لإدارة السجون، التي تعتبر الرعاية الصحية أحد مكوناتها الأساسية.

وقال رئيس نقابة أطباء الأسنان بفاس، عبد الرزاق الوكيلي، إن هذه القافلة الطبية تندرج في إطار تنفيذ اتفاق الشراكة المبرم بين النقابة والمديرية الجهوية للصحة بفاس- مكناس، مشيرا إلى أن عدة أعمال مماثلة نظمت منذ التوقيع على هذا الاتفاق قبل خمس سنوات.

ومن جانبها، قالت مسؤولة خلية الاتصال بالمديرية الجهوية للصحة بفاس- مكناس، شفيقة الغزوي، إن خمسين طبيبا منهم ثلاثون بالقطاع الخاص، يشاركون في هذا العمل الاجتماعي الذي يستفيد منه مجموع نزلاء السجن المحلي راس الماء، مشيرة إلى أنه بالإضافة إلى المعدات المطلوبة، تمت تعبئة وحدة متنقلة من أجل إنجاح هذه القافلة. وبهذه المناسبة، وزعت أدوية ومستلزمات نظافة الفم لفائدة المستفيدين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.