نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب “التقدم والاشتراكية”: مستعدون للتحالف مع أي حزب يشاطرنا قناعتنا الفكرية والديموقراطية

قال نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب “التقدم والاشتراكية” إن حزبه مستعد لمد يده لكل  القوى الوطنية السياسية، لكن بشرط أن تشاطره  قناعاته الفكرية والديمقراطية.

وأوضح بنعبد الله خلال ندوة صحفية عقدت صباح اليوم التلاثاء بالرباط، لتقديم مشروع الأطروحة السياسية للمؤتمر الوطني العاشر” أنه كل من يمكن أن يقطع معنا أشواطاً في مسار تقّدم البلاد، فنحن مستعدون أن نتحالف معه وأن نعمل معه لتقدم بلادنا”.

واستطرد بنعبد الله حديثه قائلا“من هو مستعد ليمضي معنا أو نمضي معه في مسار إصلاح البلاد على أسس ديمقراطية”.

وأضاف الأمين العام لحزب “الكتاب” ” نحن من أنصار التعامل الديموقراطي ” قبل أن يردف قائلا،” نحن في أمس الحاجة إلى حياة سياسية سوية”.

ولفت بنعبد الله أن مشروع الأطروحة السياسية “بعيد عن كل انغلاق، و يمد الحزب يده لجميع القوى الوطنية الصادقة التي تقاسمه إيمانه بمستلزمات ثنائية الإصلاح في كنف الاستقرار، لتطوير منظومة الحكامة وبناء مجتمع العدالة الاجتماعية الديمقراطي الحداثي”.

هذا وعبر  حزب نبيل بنعبد الله رفضه  التحالف مع أي حزب ليست له رغبة في تطوير منظومة الحكامة  وليست العدالة الاجتماعية ضمن اهتماماته”.

هذا وأكدت وثيقة مشروع الأطروحة السياسية التي توصل بها الصحفييون خلال الندوة  أن الحزب غير مستعد للتحالف كذلك مع  الذين يكون الاستقرار المؤسساتي والسياسي خارج مرجعيتهم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.