الحكومة: بيع شحنة الفوسفاط في المزاد العلني “قرصنة” وانتهاك للقانون الدولي

أفريك بريس: محمد بنعبد القادر

في أول تعليق لها على تفعيل السلطات في جنوب إفريقيا، قرارا للمحكمة العليا، بإطلاق مزاد علني لبيع 55 ألف طن من الفوسفات المغربي، حُجزت العام الماضي، اعتبرت الحكومة أن ذلك “يعد قرصنة و انتهاكا صريحا للقانون الدولي”.

وجدد الناطق الرسمي بإسم الحكومة، اليوم الخميس، مصطفى الخلفي خلال الندوة الصحفية التي أعقبت انعقاد المجلس الحكومي، موقف المغرب الرافض لخطوة حجز الفوسفاط المغربي، مؤكدا في مقابل ذلك، أن المكتب الشريف للفوسفاط والهيئات المعنية تقوم بالإجراءات  اللازمة بهذا الخصوص.

وكانت السفينة “NM Cherry Blossom”، التي تحمل علم جزيرة مارشال، وهي محملة بشحنة الفوسفاط المغربي، في ميناء “بورت إليزابيث” جنوبي إفريقيا في مايو الماضي، بعد أن قضت إحدى محاكم جنوب إفريقيا بضرورة بقاء السفينة في الميناء حتى تحسم القضية.

وفعّلت السلطات في جنوب إفريقيا، بداية الأسبوع الجاري، قرارا للمحكمة العليا، بإطلاق مزاد علني لبيع 55 ألف طن من الفوسفات المغربي، حجزت العام الماضي في قضية السفينة “تشري بلوسوم”.

يُذكر، أن الحكومة المغربية، كانت أكدت في وقت سابق أن “خطوة حجز الفوسفاط المغربي تمثل مناورة جديدة من طرف خصوم الوحدة الترابية للمملكة المغربية”، في إشارة إلى جبهة البوليساريو والجزائر التي تدعمها، معتبرا أن “هذه المناورة سيكون مصيرها الفشل كما فشلت مناورات سابقة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.