هذا رد الحكومة المغربية على تقرير منظمة “مراسلون بلا حدود”

الأنـــــــباء: محمد زريزر

اعتبر الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، مصطفى الخلفي، اليوم الخميس، أن التقرير الأخير لمنظمة “مراسلون بلا حدود” عن واقع حرية الصحافة بالمغرب، “غير منصف، ويفتقد للنظرة المتوازنة والدقيقة”.

وقال الخلفي، في معرض رده على أسئلة الصحافيين، خلال لقاء عقب انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة “انطباعي الأولي بالنسبة لهذا التقرير هو أنه غير منصف، لكونه لا يأخذ بعين الاعتبار عددا من الخطوات المتخذة من قبل المغرب”.

وأعرب الوزير في هذا السياق عن استغرابه من “تصنيف التقرير لبلدان، شهدت أحداث أسوأ، في مراتب أفضل من تصنيف المغرب، وذلك بالرغم من الملاحظات أو الانتقادات التي يمكن أن توجه لبلادنا”.

ولذلك، يؤكد الوزير، أن هناك إشكاليات حقيقية على مستوى المعطيات والمنهجية التي تعتمدها منظمة “مراسلون بلا حدود” وكذا على مستوى النظرة المتوازنة والدقيقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.