بالصور.. سعد الدين العثماني: لهذا السبب قمنا بالزيادة في التعويضات العائلية خارج الحوار الاجتماعي

الأنـــــــباء: محمد زريزر

قال سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، لقد قمنا بالزيادة في التعويضات العائلية 100 درهم لكل طفل بالنسبة لموظفي القطاع العام خارج الحوار الاجتماعي، إحساسا منا بظروف الطبقة العاملة.

وتابع العثماني، في كلمة له بالمهرجان الخطابي لنقابة الإتحاد الوطني الشغل بالمغرب اليوم الثلاثاء بالدار البيضاء، أن حكومته ستطالب، بالنسبة للقطاع الخاص، المجلس الإداري للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، لكي يتخذ هذا القرار بالنسبة لجميع موظفي القطاع.

وأفاد رئيس الحكومة، أن التعويضات العائلية هذه، سيستفيد منها 787 ألف موظف في القطاع العام على الأقل، وأكثر من 68 ألف شخص يشتغلون في الجماعات الترابية، ناهيك عن باقي المؤسسات العمومية والإدارية.

وشدد العثماني، على أن الطبقة العاملة تستحق الأفضل، لكن عند الدولة إكراهاتها، المتعلقة مثلا بمشكل الماء، وتقليص الفوارق المجالية، والتعليم والصحة، مؤكدا في الوقت نفسه أن الحوار الاجتماعي مستمر مع المركزيات النقابية، كما أن حكومته مستعدة لتطوير عرضها.

وأضاف رئيس الحكومة، أن أهم ما بقي في اتفاق 26 أبريل، والذي يشغل الحكومة متعلق بقانون النقابات، قائلا “نحن في رأينا إخراج قانون النقابات شيء مستعجل وضروري”، معلنا أن حكومته ستقترح مشروع قانون النقابات بعد التشاور مع المركزيات النقابية بهذا الخصوص.

واستغرب العثماني، كيف تكون الأحزاب السياسية ملزمة قانونيا بنوع من الديمقراطية الداخلية، والحكامة في صرف المال العام، في حين النقابات غير ملزمة بذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.