العثماني: السوق الوطني تميز بالجودة والأسعار المقبولة خلال شهر رمضان

الأنــــبـــــــاء: محمد زريزر

نوه رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، خلال الاجتماع الاسبوعي لمجلس الحكومة المنعقد  اليوم الخميس 14 يونيو، بالأجواء التي مر فيها شهر رمضان، مع التأكيد على أهمية الأمن الروحي في المغرب، الذي اعتبره نتيجة للسهر الشخصي لمؤسسة إمارة المؤمنين التي تكتسب إشعاعا عالميا.

العثماني وفق ما صرح به الناطق الرسمي باسم الحكومة والوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، خلال اللقاء الصحفي الذي أعقب الاجتماع الأسبوعي، توجه بالشكر إلى الإدارات و القطاع الخاص والتجار  و كل من سهر على تأمين حاجيات السوق الوطنية بالمواد اللازمة التي تميزت بالجودة والأسعار المقبولة.

العثماني أوضح أن شهر رمضان عرف تضافر العديد من الجهود من أجل التصدي لكل حالات الغش والاحتكار و زيادة الاسعار، حيث تلقى  الخط الهاتفي الذي أطلق لمحاربة التلاعب بالأسعار 2970 مكالمة، نتج عن عملية التفاعل معها تنظيم  435 عملية ميدانية للبحث والتفتيش.

فضلا عن التعبئة على المستوى الوطني خلال 27 يوم الأولى لشهر رمضان، حيت تمت مراقبة أزيد من 40 ألف نقطة، تقدمتها المدن والمراكز الحضرية  ب 1710،  والمناطق القروية 702، و 519 سوق أسبوعي، حيث تم تسجيل 930 مخالفة القيام بتنفيذ العقوبات الزجرية حولها،  مع حجز 133 طن من المواد الفاسدة ، و اغلاق 9 محلات

أكد العثماني أن الكل انخرط في محاربة الغش و الاحتكار من خلال التبليغ، مع دعوته لبذل المزيد من الجهود مستقبلا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.