أسلم الروح لبارئها ابن الأستاذة نادية العاملة بالمؤسسة التربوية مجموعة مدارس الوئام

بسم الله الرحمن الرحيم

((يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي))‏.

بقلوب يملئها الحزن والأسى واللوعة تنعي الأسرة التربوية في مجموعة مدارس الوئام بسيدي مومن وعلى رأسهم الأستاذ عبد الطيف بعثي مدير مؤسسة الوئام، والعاملين بالمؤسسة وأولياء وآباء تلاميذ مجموعة مدارس الوئام، وفاة ابن الأستاذة نادية، وبهذا المصاب الجلل إذ نشاطرها وزوجها، وعائلة المرحوم الأحزان، ونبتهل إلى الله العلي القدير أن يتقبله بقبول حسن، و أن يجعله من أهل الجنة، وأن يجعل قبره روضة من رياض الجنة، لا حفرة من حفر النار، وأن ينزل نورا من نوره عليه، وأن يوسع مدخله، ويؤنس وحشته، وأن يتغمده بواسع مغفرته ورضاه، إنه على كل شيء قدير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.