vegas baby.conto erotico

حمادي البيهي: محتجزو مخيمات تندوف يتعرضون لأبشع استغلال

قال حمادي البيهي، أحد المحتجزين السابقين في مخيمات تندوف، إن المحتجزين في هذه المخيمات “ضحايا السياسة والحسابات السياسية”، داعيا إلى “بناء جسور التواصل معهم بعيدا عن خطاب التخوين ووصفهم بالانفصاليين باعتبار أنهم محتجزين كرها”.

وأكد البيهي، في ندوة “مستقبل قضية الوحدة الترابية في ظل متغيرات اللحظة،” في إطار برنامج ملتقى شبيبة العدالة والتنمية الـ 14، مساء يوم الاثنين بمدينة الدار البيضاء، أن هؤلاء يعانون ويتم استغلالهم أبشع استغلال، قائلا: “لقد كنت هناك ورأيت كيف يتم سرقة المساعدات التي تأتي من المنظمات الدولية، وكيف أن 90 شاحنة من المساعدات كانت ساكنة المخيمات ستستفيد منها لم يصلها منها إلا 19 شاحنة فقط”.

وأضاف المتحدث ذاته، أن جميع القرارات السياسية تتخذ من الجزائر، وأنها طرف في النزاع، بحيث تتزعم حملات سرية وعلانية ضد المغرب على المستوى الدولي، مشيرا إلى أن الجزائر تنظم حاليا ما سمته جامعة صيفية ببومرداس لتحريض الشباب وانفصاليي الداخل ضد بلدهم.

وتابع أن الصحراء المغربية هي قضية لا يجب أن تختزل نقاشاتها فقط في قبة البرلمان والحكومة، بل هي قضية الشعب، ولذلك لا يجب الدفاع عنها فقط بالشعارات، بل بالمعرفة الدقيقة لتفاصيلها، مردفا بالقول:”لابد أن تتحركوا خاصة على مستوى فضاءات التواصل الاجتماعي للدفاع عن قضيتكم والتصدي للأطروحات الانفصالية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.