vegas baby.conto erotico

إيقاف عشرة مهاجرين من دول إفريقيا جنوب الصحراء متورطين في تنظيم عملية اقتحام ضخمة بسبتة المحتلة

أوقفت عناصر الحرس المدني بمدينة سبتة المحتلة، عشرة مهاجرين ينحدرون من دول إفريقيا جنوب الصحراء، للاشتباه في تورطهم في تنظيم عملية اقتحام السياج الفاصل بين المدينة المحتلة والأراضي المغربية، والتي نفذها 602 مهاجر إفريقي، في 26 من شهر يوليوز المنصرم.

وقالت وكالة الأنباء الإسبانية “إفي” نقلا عن مصادر من الحرس المدني، إنه جرى توقيف المشتبه فيهم، صباح اليوم الثلاثاء، من داخل مركز الإقامة المؤقتة للمهاجرين بسبتة المحتلة الذي يقطنون به منذ دخولهم للمدينة المحتلة.

وأضافت “إفي” أنه يوجد من بين الموقوفين، زعيم المنظمة الإجرامية الذي أبدى مقاومة عنيفة أثناء اعتقاله بمقر الإقامة المؤقتة للمهاجرين.

وكشفت التحقيقات التي قامت بها عناصر الحرس المدني بعد مرور أكثر من شهر على الحادث، عن تورط عشرة أشخاص في تنظيم عملية اقتحام السياج الحدودي والذي أسفر عن ولوج 602 مهاجر إفريقي للمدينة المحتلة، وإصابة 22 عنصرا من الحرس المدني بجروح، أربعة منهم نقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.

وأظهرت الأبحاث أن بعض المهاجرين السريين قاموا بمهاجمة عناصر الحرس المدني المرابطة بالشريط الحدودي عن طريق رميهم بالعصي والحجارة والجير الأمر الذي تسبب في إصابة العديد من العناصر الأمنية.

وتمكنت عناصر الحرس المدني من الوصول إلى الموقوفين عن طريق الرجوع إلى كاميرات المراقبة المثبتة بالقرب من السياج الحدودي بالثغر المحتل.

وقد جرى الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة؛ في انتظار عرضهم على أنظار العدالة لاتخاذ المتعين في حقهم وستتم متابعتهم وفق التهم المنسوبة إليهم من قبيل الانتماء لمنظمة إجرامية، والاعتداء على عناصر الأمن وإلحاق أضرار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.