المفتشية العامة للمالية تحقق في تعويضات وصفقات وهمية

أفادت مصادر مطلعة أن المفتشية العامة للمالية تدقق في تعويضات ومنح استفاد منها مسؤولون بإدارات مركزية ومؤسسات عمومية دون موجب حق.

ويتعلق الأمر بتعويضات عن التنقل داخل المغرب وبالخارج وأخرى منحت عن مهام  وهمية لفائدة بعض المسؤولين والمحظوظين.

ووقفت تحريات مفتشي المالية على أن هناك مهام مدونة بدفتر المهام لكنها لم  تنجز  في الواقع رغم أن المعنيين استفادوا من تعويضات عنها.

وتوصلت  تحقيقات المفتشية العامة للمالية عن خروقات وتجاوزات في التدبير  المالي لبعض  المسؤولين عن  مؤسسات عمومية تهم أوامر بالدفع أشروا عليها  لفائدة  مقاولات خاصة في إطار الصفقات العمومية الصغيرة التي يسمح  القانون بتمريرها بشكل مباشر  دون إخضاعها  لمسطرة  طلب العروض،  وتوصلت التحريات إلى  أن  المشاريع المعنية بهذه  الأداءات لم تسلم، ما يعني  أن الأمر  يتعلق بصفقات وهمية.

وأكدت مصادر  “الأنــــباء ” أن  فرق المفتشية العامة  تعمق البحث حاليا للتأكد من  مدى  وجود علاقة وصلة بين هذه  المقاولات المستفيدة  من صفقات  وهمية  والمسؤولين  الذين أشروا على أوامر  الدفع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.