الصين تؤكد دعمها للوحدة الترابية للمغرب واهتمامها بالسياسة الإفريقية للملك

سلم رئيس الحكومة سعد الدين العثماني للرئيس الصيني شي جين بينغ، رسالة خطية من الملك محمد السادس، أكد فيها التزام المغرب بتطوير الشراكة الاستراتيجية مع جمهورية الصين، دعا من خلالها الرئيس الصيني لزيارة المغرب في أقرب الآجال.

من جانبه، أبلغ الرئيس الصيني شي جين بينغ، رئيس الحكومة سعد الدين العثماني على هامش قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني الإفريقي، دعم جمهورية الصين الشعبية لقضية الوحدة الترابية للمملكة المغربية.

وجاء في بلاغ صادر عن رئاسة الحكومة، أن الرئيس الصيني وخلال مباحثاته مع سعد الدين العثماني، قال إن الصين ستظل ملتزمة بدعم قضية الوحدة الترابية المغربية، إنْ على مستوى العلاقات الثنائية، أو على مستوى المحافل الدولية.

ونقل رئيس الحكومة، حسب ما جاء قي ذات البلاغ عن الرئيس الصيني، اهتمام الصين بالسياسة الإفريقية للملك محمد السادس، وحرصه على تطوير التعاون الثلاثي الصيني المغربي الإفريقي بما يعزز ويدعم التنمية في القارة السمراء.

إلى ذلك، التقى رئيس الحكومة عددا من مدراء الشركات الصينية الذين عبروا عن رغبتهم في الاستثمار وتطوير شراكات مع المغرب، وذلك خلال الزيارة التي قام بها أمس الأربعاء للحديقة التكنولوجية بالعاصمة الصينية بكين، واطلع خلالها على عدة تجارب رائدة في مجالات تكنولوجية متطورة جدا.

وأوضح بلاغ لرئاسة الحكومة أن مسؤولي عدد من هذه الشركات قد أبدوا اهتمامهم بالاستثمار في المغرب، واستعدادهم لنقل تجارب شركاتهم إلى دول إفريقية، من بينها المغرب، وكذا انخراطهم في المبادرات الجديدة التي أطلقها شي جين بينغ، رئيس جمهورية الصين الشعبية بمناسبة افتتاحه لأشغال القمة الثالثة لمنتدى التعاون الصيني الإفريقي يوم الإثنين 3 شتنبر 2018.

وأضاف المصدر ذاته أن رئيس الحكومة زار شارع الابتكار “innov way” في قلب العاصمة بكين، التي جعلت منه الصين حاضنا للشركات الصاعدة، وهو ما ساهم في دعمها في مراحل انطلاقها الأولى، مستفيدة في ذلك من النظام البيئي التكنولوجي الذي توجد فيه.

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذا الشارع يمكّن من جلب كفاءات عالية من جميع أنحاء العالم، الأمر الذي يضاعف من فرص التلاقح والتعاون المتبادل، ويسرع من وتيرة الاختراع والابتكار، كما أدى ذلك إلى تشجيع تأسيس مقاولات جديدة، استطاعت في وقت وجيز، تطوير تكنولوجيات بالغة الدقة وتحقيق أرقام معاملات مرتفعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.