العثماني يكشف نتائج مشاركته في القمة الصينية- الإفريقية

كشف  رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، اليوم الخميس أمام أنظار المجلس الحكومي، عن نتائج زيارته الأخيرة لجمهورية الصين الشعبية، للمشاركة في منتدى التعاون الصيني الإفريقي، مبرزا الانعكاسات الايجابية لهذه القمة على القارة السمراء.

وأوضح العثماني، في افتتاح المجلس الحكومي الذي انعقد عشية اليوم الخميس بالرباط، أنه جرى على هامش هذه القمة، مناقشة “رفع عدد منح الطبلة المغاربة في الصين”، مشيرا إلى أنه سيتم تدقيق  مجالات التعاون  في هذا المجال، عن طريق الوسائل الدبلوماسية، بهدف التعريف بالإمكانيات الكبيرة للدراسة في الصين، حيث سيتم مستقبلا إطلاق حملة تعريفية بهذا الخصوص.

وأبرز رئيس الحكومة، أن مشاركة المغرب في هذه القمة، – التي عرفت حضور مكثفا لرؤساء الدول والحكومات-، “كانت كالعادة مشاركة متميزة، سعى من خلالها الوفد المغربي لإبراز قدرات المملكة في عدد من المجالات، مسجلا أن القمة أسفرت عن إعلانات مهمة لتطوير العلاقات الاقتصادية بين المغرب والصين”.

وعلاقة بسلسلة من اللقاءات التي أجراها العثماني على هامش القمة، مع عدد من المسؤولين والمستثمرين الصينيين، سجل رئيس الحكومة، أن  هذه اللقاءات، كانت في “غاية كبيرة من الأهمية، خاصة اللقاء الذي جمعه  بالرئيس الصيني، والذي أعرب عن تقديره لدور جلالة الملك في إفريقيا،  معلنا استعداده للتعاون الثلاثي الصين -المغرب افريقيا.

وأضاف العثماني، أن اللقاءات التي جرى عقدها  مع الشركات الصينية، على هامش القمة المذكور، كانت أيضا مثمرة، مشيرا إلى أن  بعضها أعلنت رغبتها الاستثمار في المغرب ، لاسيما الشركات المشتغلة في مجالات التكنولوجية الحديثة والطاقات المتجددة، حيث أبرز أن دخول هذه الشركات للمغرب سيكون تأثير مهم في العلاقات الثنائية بين المغرب والصين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.