هكذا قارن النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بين إخلاص الزعيم اليساري اليوسفي وانزلاق الإسلامي يتيم

تداول عدد من النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” صورا للزعيم اليساري والقيادي في حزب الاتحاد الاشتراكي، والوزير الأول السابق عبد الرحمان اليوسفي، رفقة زوجته وهو يمسك بيدها وأخرى لوزير التشغيل القيادي في حزب “البيجيدي” ذو المرجعية الإسلامية، محمد يتيم، رفقة “مدلكته”  في شوارع باريس.

وقارن النشطاء بين وفاء وإخلاص اليوسفي الذي رغم كل الشدائد التي مر منها خلال مساره السياسي والنضالي إلا أنه لم يفكر أبدا في ترك زوجته كما فعل يتيم الذي ترك أم أبنائه التي وقفت إلى جانبه في السراء والضراء، عندما كان مجرد موظف بسيط، وأيضا بين عقلية بعض الإسلاميين ونظرائهم اليساريين الذين عُرف عليهم عدم تخليهم عن زوجاتهم ورفيقاتهم مهما حصل، منتنقدين الطريقة التي أراد وزير التشغيل محمد يتيم أن يتخلى بها عن زوجته المكافحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.