هلال: مبدأ الوحدة الترابية يسمو على قواعد القانون الدولي الأخرى

قال السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة، عمر هلال، الثلاثاء، في كلمة أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة إن الوحدة الترابية، مبدأ يسمو على قواعد القانون الدولي الأخرى.

وأضاف الدبلوماسي المغربي أن “احترام مبدأ الوحدة الترابية يتسم بالديمومة، وفرض نفسه كقاعدة قانونية في العلاقات بين الدول قبل العصر الحديث بوقت طويل، وقبل ظهور المنظمات الدولية وتطوير القواعد الآمرة”.

وأشار، في هذا الصدد، إلى أن “معاهدات ويستفاليا لسنة 1648 أرست مبدأ سيادة ويستفاليا، الذي جعل من السيادة الحصرية للدول على أراضيها، مبدأ أساسيا في القانون الدولي”.

وقال إنه في ذلك الوقت، كان للمغرب بالفعل سفراؤه المعتمدون لدى الدول الأوروبية: السيد محمد بن عبد الملك، سفير البلاط الإمبراطوري في فيينا، والسيد الرايس مرزوق أحمد بن قاسم، السفير لدى الملكة إليزابيث الأولى لبريطانيا العظمى، وعبد الله بن عائشة، سفير لدى فرنسا.

وأشار السيد هلال إلى أنه تم تكريس هذا المبدإ في القرن العشرين في المادة 10 من ميثاق عصبة الأمم وفي المادة 2 من ميثاق الأمم المتحدة، مبرزا أنه يسمو على تقرير المصير، الذي هو مبدأ للقانون الوضعي، ونتاج ظرفية الحرب العالمية الثانية، وظهور عدم الانحياز والحرب الباردة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.