الحصيلة الأولية لما تسببت فيه الثلوج والأمطار الغزيرة

تسببت التساقطات الثلجية والأمطار الغزيرة التي شهدها إقليم الحاجب منذ الساعات الأولى ليومه الإثنين، في توقف حركة السير على مستوى الطريق المؤدية إلى مدينة فاس.

وحسب ومصادر محلية، فإن توقف حركة السير يعود إلى انهيار جزئي بأحد القناطر على مستوى الطريق الرابطة بين المدينتين، حيث لاتزال إلى حدود الساعة عشرات السيارات والشاحنات عالقة وسط الطريق.

وخلف توقف حركة السير بين مدينة فاس والحاجب التي تلجها مئات الشاحنات بصفة يومية لنقل البصل إلى مختلف أسواق الجملة على الصعيد الوطني، استنفار السلطات المحلية ومصالح المديرية الإقليمية لوزارة التجهيز والنقل بالحاجب لإعادة فتح هذا المسلك الطرقي الحيوي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.