vegas baby.conto erotico

ندوة دولية بالرباط حول الإرهاب والأمن في إفريقيا والشرق الأوسط

ينظم مركز إفريقيا والشرق الأوسط للدراسات ندوة دولية تحت عنوان “التهديدات الإرهابية والتحديات الأمنية في إفريقيا والشرق الأوسط”، وذلك طيلة يوم الخميس 8 نونبر 2018 ابتداء من التاسعة صباحا، بفندق جولدن فرح تيليب بالرباط، بمشاركة باحثين مغاربة وشخصيات علمية وسياسية أجنبية.

وجاء في الورقة التقديمية للندوة أن إفريقيا والشرق الأوسط يتعرضان إلى سلسلة تهديدات أمنية، خاصة في منطقة الساحل والصحراء وشمال إفريقيا، كما يعرف الشرق الأوسط تحديات أمنية كبيرة في مواجهة حركات التطرف المتنوعة.

وتأتي هذه الندوة حسب منظموها كمساهمة علمية لتشريح التهديدات الأمنية، والعمل على بناء مقاربات مشتركة وسياسات أمنية لمواجهة التهديدات بكل تلاوينها داخلية كانت أو جهوية.

وأضاف المركز في الورقة التقديمية أن  الشرق الأوسط يعاني من حروب داخلية واستنزافية ومن صراعات مذهبية وإثنية، كما تعيش مناطق عدة في إفريقيا داخل بؤر توتر طال أمدها، في ظل أسئلة جوهرية مرتبطة ببناء الدولة والانتقال السياسي والديمقراطي، والانسجام الإثني والاجتماعي، وهي كلها قضايا تشكل تصدعات خصبة لنشأة فكر التطرف والإرهاب، والذي تحول في بعض الدول إلى تنظيمات مسلحة تهدد الأمن اليومي للمواطن وللدولة على السواء، التي تعطل مسار التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية.

قضايا أخرى أكثر حدة تشكل أزمة عميقة تهدد الأمن والاستقرار، و تطرح أسئلة الحدود والتوازنات العرقية والمذهبية في هذه المناطق، كالأزمات الاقتصادية والمالية لعدد من الدول وانتشار الدعوة الجهادية والفوضى السائدة، وإشكالات القيادات الإقليمية، وتأثيرات الهجرة الكثيفة نحو الشواطئ الأوربية وقيام “تنظيم الدولة الإسلامية” والقاعدة بكل تلاوينها وظاهرة “المقاتلين الأجانب” والحروب المذهبية ومطالب الاستقلال أو الانفصال أحيانا، وانعدام الأمن وسهولة اختراق الحدود.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.