إسبانيا تشيد بالقضاء المغربي

أشادت وزيرة العدل الإسبانية دولوريس دلغادو غارسيا، اليوم الأربعاء بالرباط، بالجهود والمبادرات الإصلاحية المتميزة المبذولة من قبل محكمة النقض لتكريس استقلال السلطة القضائية بالمغرب.

كما عبرت المسؤولة الإسبانية، خلال مباحثات أجرتها مع الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية الرئيس الأول لمحكمة النقض مصطفى فارس، عن تثمينها للتعاون القضائي المثمر بين محكمة النقض ووزارة العدل الإسبانية.

وحسب بلاغ لمحكمة النقض فإن وزيرة العدل الإسبانية أعربت عن استعدادها لكل أشكال التعاون والشراكة بما يخدم العدالة بالبلدين الجارين.

من جهته، عبر الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية عن عمق العلاقات التاريخية بين المملكة المغربية وإسبانيا، مؤكدا على أهمية التعاون الاستراتيجي بينهما في مجال العدالة خاصة أمام التحديات الدولية الكبرى المشتركة التي تفرض نفسها على البلدين.

كما قدم  مصطفى فارس شروحات وافية لوزيرة العدل الاسبانية للتعريف بأهم المحطات التأسيسية للسلطة القضائية بالمغرب والأوراش الإصلاحية الكبرى التي تساهم فيها تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس، موضحا في هذا السياق خصوصية التجربة المغربية وتفردها في مجال استقلال السلطة القضائية.

وفي ختام هذا اللقاء، الذي حضره سفير دولة اسبانيا بالمغرب، قدم  مصطفى فارس درعا تذكاريا لوزيرة العدل الاسبانية وكذا عدد من الإصدارات الهامة لمحكمة النقض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.