جلالة الملك: منفتحون على كل الاقتراحات لتجاوز حالة الجمود

قال جلالة الملك محمد السادس، أن المغرب وقف موقفا داعما للثورة الجزائرية، وقاوم البلدان معا الاستعمار، وأن المغرب والجزائر يعرفان بعضهما بعضا جيدا.

وأوضح جلالة الملك الخطاب الموجه إلى الشعب المغربي مساء اليوم الثلاثاء، بمناسبة حلول الذكرى الثالثة والأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة، أن مصالح الشعبين المغربي والجزائري هي الوحدة  والاندماج دون وساطة.

وأضاف جلالته أنه منذ بداية توليه عرش المملكة، طالب بفتح الحدود، داعيا الجزائر لفتح حوار مباشر لتجاوز الخلافات القائمة، مادا للجزائر اليد من أجل البحث عن آليات مشتركة للحوار والتشاور.

وقال جلالة الملك أن المغرب منفتح على كل الاقتراحات لتجاوز حالة الجمود التي تطبع علاقة البلدين الجارين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.