ندوة تحسسيسة حول مدونة الصحافة و النشر بالبيضاء

نظمت الأكاديمية المغربية للإعلام والترجمة والاستشاراتAMT، والمركز المغربي للوساطة والتحكيم، بشراكة مع مقاطعة حي مولاي رشيد، ندوة تحت عنوان: “مدونة الصحافة والنشر.. بين التنظير والتفعيل”، اليوم بالمركب الثقافي مولاي رشيد في الدار البيضاء.
عرفت هذه الندوة حضور ممثلين عن رئاسة النيابة العامة والودادية الحسنية للقضاة والنقابة الوطنية للصحافة، فضلا عن العديد من الهيئات المدنية الوطنية والمحلية، في مجالات الإعلام والصحافة وحقوق الإنسان والقانون وغيرها.
في بداية الندوة ألقى كل من خالد حسني “المدير الإداري للمركز المغربي للوساطة و التحكيم” و يونس الشيخ “رئيس الأكاديمية المغربية للإعلام و الترجمة و الاستشارات” و عبد الرحيم زينان عن مقطعة مولاي رشيد كلمة ترحيبية للحضور.
بعدها تم توقيع اتفاقية شراكة بين المركز المغربي للوساطة و التحكيم و الأكاديمية المغربية للإعلام و الترجمة و الاستشارات التي هدفها هو الوساطة و التحكيم في القضايا بالإضافة إلى تبادل الخبرات في مجال الإعلام و القانون و سيكون هناك برنامج مشترك بين الطرفين من خلال ندوات تحسيسية
كما أخد كل من الدكتور محمد الخضراوي رئيس شعبة التواصل بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية و الدكتور محمد طلال المدير العام للمعهد العالي للصحافة و الإعلام و الصحافي و عبد الكبير اخشيشن عضو المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية كلمتهم و قدموا مداخلاتهم حول مدونة الصحافة و النشر.
و اختتمت الندوة بمناقشات من طرف الفاعلين والمعنيين والمهتمين الذي تبادلوا وجهات نظرهم بخصوص مضامين مدونة الصحافة والنشر بعد سنتين من بداية تطبيقها على أرض الواقع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.