دفاع ضحايا بوعشرين يتهم عبد الإله بنكيران ونبيل بنعبد الله ومولاي اسماعيل العلوي ومحمد الخليفة بالمس باستقلالية القضاء وينتقد من سماهم بـ«الوجوه الحقوقية»؟؟

هاجم دفاع المشتكيات في الملف كل من رئيس الحكومة السابق، عبد الإله بنكيران والوزير السابق نبيل بنعبد الله والقيادي في حزب التقدم والاشتراكية، اسماعيل العلوي، وذلك على خلفية تصريحاتهما في الملف المذكور.

المحامي عبد الفتاح زهراش، عضو هيأة دفاع المشتكيات في ملف توفيق بوعشرين، الذي كان يتحدث في الندوة الصحفية، اليوم الأربعاء، بدار المحامي بالدارالبيضاء، قال إن تصريحات كل «من عبد الإله بنكيران، ونبيل بنعبد الله، ومولاي اسماعيل العلوي، ومحمد الخليفة القيادي في حزب الاستقلال في قضية بوعشرين مس بالسلطة القضائية»، مضيفا «كيف لسياسي ورئيس حكومة سابق أن يخرج يوم الإعلان عن الحكم بتصريحات يؤكد فيها وجود العلاقات الرضائية في القضية، هذا مس بالقضاء، عبد الإله بنكيران أساء لاستقلالية القضاء التي قطع فيها المغرب أشواطا مهمة».

كما انتقد دفاع المشتكيات من سماهم بـ«الوجوه الحقوقية» في إشارة خديجة رياضي، الرئيسة السابقة للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، عضو ما يسمى بـ «لجنة الحقيقة في ملف بوعشرين».

وأكد محامو دفاع المشتكيات، أن جميع المطالبات بالحق المدني في قضية توفيق بوعشرين، قررن استئناف الحكم الابتدائي الصادر من غرفة الجنايات بالدار البيضاء، والذي اعتبروه «غير منصف ومخفف بالنظرإلى بشاعة جرائم بوعشرين»، يقول المحامون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.