بعد رفضهم حضور الجلسة.. المحكمة تأمر بإحضار معتقلي الحسيمة بالقوة

أمر المستشار «لحسن الطلفي»، رئيس غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، بإحضار معتقلي أحداث الحسيمة بالقوة من أجل حضور جلسة اليوم الاثنين 14 يناير الجاري من محاكمتهم استئنافيا.

وجاء القرار الذي اتخذته هيأة المحكمة، بعد أن رفض المتهمون المعتقلون بالسجن المحلي بالدار البيضاء الحضور إلى الجلسة، مفضلين مقاطعتها، والمكوث بزنازينهم، رافضين القفص الزجاجي الذي يوضعون به أثناء المحاكمة، بعد أن قاطعوا الجلسة السابقة بدورها، مفضلين المكوث بقبو محكمة الاستئناف التي تم إحضارهم إليها.

وأصدر رئيس الهيأة الأمر بإحضار المتهمين، بعد أن أعلن ممثل النيابة العامة القاضي «حكيم وردي»، أن المتهمين رفضوا مغادرة السجن، من أجل المثول أمام المحكمة، ما جعل رئيس الهيأة يرفع الجلسة، في انتظار تنفيذ أمر الإحضار الذي اتخذته المحكمة.

يذكر أن الصحافي حميد المهداوي، المدان ابتدائيا بثلاث سنوات حبسا نافذا بتهمة عدم التبليغ عن جناية، والذي تم ضم ملفه من جديد، خلال مرحلة الاستئناف، إلى ملف معتقلي أحداث الحسيمة، حضر وحيدا إلى جلسة المحاكمة اليوم الاثنين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.