من بينها مناظرة وطنية.. هذه اتفاقات العلمي مع التجار

في خضم الاحتجاجات التي يخوضها التجار, ضد بعض المقتضيات الضريبية التي اعتبروها مجحفة في حقهم, استبق  وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي, خلال استقباله أمس الأربعاء لممثلي التجار إلى الإعلان عن  تنظيم مناظرة وطنية للتجارة.

هذه المناظرة ستلتئم, في شهر أبريل المقبل, أي قبل شهر واحد لمناظرة  الإصلاح الجبائي المقرر تنظيمها.

وستكون مناظرة العلمي فرصة  أمام ممثلي التجار لطرح اعتراضاتهم على المقتضيات الجبائية التي جاء بها قانون مالية سنة 2018, ومن ثم حملها إلى المناظرة الوطنية للإصلاح الجبائي والتي ستنعقد في ماي المقبل.

اجتماع العلمي بممثلي التجار, أسفر كذلك عن اتفاقات أخرى, غير أن جلها, لم يخرج عن دائرة التوافقات التي خرج  بها ممثلو التجار , عقب امفاوضات شاقة دامت ليومين, خاضوها مع  المدير العام للضرائب ومدير إدراة الجمارك والضرائب غير المباشرة في اجتماع مشترك.

وفيما يلي الاتفاقات التي خرج بها اجتماع  العلمي بالتجار:

  1. التعريف الموحد للمقاولة يهم فقط الشركات التي تعتمد نظامامحاسباتيا. كما أن الشركات وتجار الجملة ونصف الجملة غير ملزمين بطلب التعريف الموحد للمقاولة من المشترين منهم. وبهذا الصدد، سيتم نشر دورية توضيحية يوم الخميس 17 يناير 2019 من طرف المديرية العامة الضرائب.
  2. عدم تطبيق التدابير الجديدة المتعلقة بالفوترة الإلكترونية إلا بعد اعتماد النصوص التنظيمية المتعلقة بها والتي سيتم إعدادها في طار مقاربة تشاركية مع الهيئات المهنية.
  3. اعتماد البون أو الفاتورة أو أي وثيقة تقوم مقامها، تتضمن تاريخ العملية التجارية، اسم وعنوان البائع، وكذا المشتري ونوع وكميات البضاعة، وذلك لإثبات حيازة السلع المنقولة أمام مراقبي الجمارك والضرائب الغير مباشرة.
  4. تنظيم مناظرةوطنيةحول التجارة خلال شهر أبريل 2019، لفتح المجال لكل هيئات التجار لعرض مشاكلهم وتصوراتهم بخصوص تطوير القطاع وإعداد مقترحات تتعلق بالإصلاح الضريبي الذي سيتم مناقشته خلال المناظرة الوطنية الخاصة بالإصلاح الجبائي المقررة في شهر ماي القادم 2019.
  5. تقوية دور غرف التجارة والصناعة والخدمات من خلال تعزيز حضور ومساهمة الهيئات والمنظمات الممثلة للتجار والمهنيين في البرامج التنموية.
  6. التزام غرف التجارة والصناعة والخدمات والجمعيات والنقابات المهنية بتبليغ كافة التجار بالنقاط المتفق عليها .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.