رئيس إقليم “الأندلس” يشيد بقرار المغرب الغاء عملية “مرحبا 2020”

أشاد  رئيس إقليم “الأندلس”، خوان مورينو، بإلغاء المغرب لـ”عملية مرحبا “2020 على لسان وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، خلال جلسة الأسئلة الشفوية في مجلس النواب أمس الاثنين.

ووصف رئيس حكومة الأندلس، خوان مورينو، على حسابه بتويتر، قرار المغرب بـ” الحكيم والمنطقي”، مؤكدا أن “حكومة اليم الأندلس ستواصل تعزيز العمل معًا لإحراز أي تقدم مع جميع الضمانات”، مبرزا أن الأولوية في الوقت الراهن هي ضمان حماية صحة الجميع”.

وكان مورينو، أول مسؤول اسباني يدلي بتصريح رسمي حول عملية “مرحبا2020” الخاصة بعبور أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج، اذ طالب خلال، اجتماع لرؤساء المناطق المتمتعة بالحكم الذاتي، عن طريق الفيديو، رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، بالتدخل لدى المغرب لإلغاء عملية “مرحبا2020″، متذرعا بعدم توفر الظروف والشروط الموضوعية لتنظيمها في ظل تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

لكن رئيس الحكومة الاسبانية، تجاهل طلب جواناما مورينو ، قائلاً خلال مؤتمر صحفي، ان “حكومته تعمل مع دول الاتحاد الأوروبي وبالطبع مع المغرب بشأن احتمال تنظيم عملية “مرحبا2020” خلال صيف هذه السنة، المتسم بتزايد التخوفات من عودة وشيكة لفيروس كورونا، الذي أرعب بلدان العالم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.