المصطفى النوحي عامل صاحب الجلالة على إقليم ميدلت يقوم بزيارة لتعاونية ميد كوتور (الصور)

 قام السيد المصطفى النوحي عامل صاحب الجلالة على إقليم ميدلت ، يوم الاثنين 22 يونيو 2020 ، بزيارة تعاونية ميد كوتور المتخصصة في أنشطة النسيج والخياطة بمركز تكوين، و تأهيل المرأة بميدلت التابع لمؤسسة محمد الخامس للتضامن ، التعاونية التي تمكنت من الحصول على شهادة المطابقة من المعهد المغربي للتقييس (إيمانور) النتاج الكمامات الواقية المنسوجة من النسيج بمعايير السالمة للوقاية من فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد 19.

و قد قدمت للسيد العامل الذي كان مرفوقا بالسيد وكيل جلالة الملك لدى المحكمة الابتدائية بميدلت، و السيد المندوب الجهوي للصناعة والتجارة و الاقتصاد الأخضر و الرقمي، و السيد المندوب الإقليمي لوزارة الصحة و رؤساء المصالح الأمنية ، معطيات حول التعاونية وطريقة اشتغالها في ظرفية جائحة كورونا من تعقيم لأماكن العمل، و توفير المعقمات اليدوية والكمامات الوقائية لنساء التعاونية ، و احترام التباعد الجسدي بين العاملات بالإضافة إلى تحسيس جميع المتدخلين بأهمية الإجراءات الوقائية الواجب اتخاذها وكذا تكوين فريق مكلف بتدبير البروتوكول الوقائي ضد فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

 وقد عملت هذه التعاونية على إبرام شراكات من أجل مساعدة النساء في وضعية صعبة لإنتاج الكمامات الواقية المنسوجة من النسيج وتسويقها، على الخصوص، في المحلات التجارية والصيدليات حيث يتم إنتاج حوالي 1000 كمامة يوميا بجودة عالية ، و تطمح إلى إنتاج 5 آلاف كمامة يوميا. هذا و تعتبر تعاونية ميد كوتور هي أول تعاونية على مستوى جهة درعة تافيلالت تنتج الكمامات الواقية المنسوجة من النسيج بعد حصولها على التراخيص اللازمة ، هذه الكمامات التي يمكن إعادة استعمالها خمس مرات بعد تنظيفها على الأكثر. و قد تأسست التعاونية في الأشهر الأولى من هذه السنة بهدف إنتاج وتسويق جميع منتجات الصناعة التقليدية، وشراء وإنتاج احتياجات الصناعة التقليدية من المواد الأولية، وتشجيع الأفراد على ممارسة الطرق الحديثة في الصناعة، وتنظيم المحاضرات والدورات التكوينية لفائدة الصناع والحرفيين. الا أن خصوصية الظرفية الحالية وجهت التعاونية نحو إنتاج الكمامات الواقية من منطلق الانخراط الإيجابي في الجهود الإقليمية والجهوية الهادفة إلى احتواء انتشار فيروس كورونا المستجد، ومساعدة العاملات اللواتي تضررن بسبب الفيروس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.