بالصور..مجلس جماعة المضيق يعقد دورته العادية لسنة 2019 ويصادق على مجموعة من النقاط المرتبطة بالتنمية المحلية وتحسين الخدمات

مكتب: جهة طنجة- تطوان- الحسيمة: عبد اللطيف باكر

صادق مجلس جماعة المضيق زوال اليوم الخميس 3 أكتوبر 2019 على المقرر القاضي بالتخلي عن القطع الأرضية اللازمة لإحداث مقبرة إسلامية بحي بوزغلال. ويهدف هذا المشروع، المندرج في إطار برنامج عمل الجماعة 2018-2023، إلى تعزيز البنيات الاجتماعية التي تجيب على انتظارات الساكنة بمجموعة من أحياء المدينة. وسيسمح هذا المقرر بتوفير الوعاء العقاري الخاص بإنجاز مقبرة ثانية بالمدينة لتخفيف الضغط على المقبرة الإسلامية المتواجدة بحي الزاوية بالمضيق. كما وافق على المقرر القاضي بالتخلي عن القطع الأرضية اللازمة لإنجاز الطرق الجماعية الواقعة بالرسم العقاري 9644/19 المنصوص عليها بتصميم التهيئة الخاص بمدينة المضيق.

وصادق المجلس أيضا، خلال أشغال الجلسة الأولى للدورة العادية لشهر أكتوبر 2019، على اتفاقية إطار للتعاون الشراكة بين المديرية العامة للجماعات المحلية والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية ووزارة الصحة والهيئة الوطنية للأطباء البياطرة لمعالجة ظاهرة الكلاب والقطط الضالة. كما صادق المجلس على اتفاقية شراكة بين عمالة المضيق الفنيدق وجماعة المضيق ومكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات والمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية وجمعية النيكرو للبيئة والتنمية بالمضيق من أجل إنجاز مشروع خلق مطاعم لشي السمك بشاطئ ألمينا” بمدينة المضيق.

وفي سياق العناية التي توليها جماعة المضيق لدعم قطاع التعليم والمساهمة في تجويد خدماته، وافق المجلس على اتفاقية شراكة وتعاون بين اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بعمالة المضيق الفنيدق ومجلس جماعة المضيق ومجلس عمالة المضيق الفنيدق ومجلس جماعة مرتيل ومجلس جماعة الفنيدق والمديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتكوين المهني والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي من أجل تسيير وحدات للتعليم الأولي بنفوذ تراب عمالة المضيق الفنيدق المندرجة في إطار برنامج الدفع بالتنمية البشرية للأجيال الصاعدة.
ووافق المجلس كذلك على المقرر الخاص ببيع المنتوج الغابوي برسم سنة 2020.

وعرفت الجلسة الأولى للدورة العادية لشهر أكتوبر 2019 تقديم تقارير مفصلة حول مجمل التدخلات التي قامت بها الجماعة خلال تدبير موسم الصيف المنصرم. وأجمعت تدخلات السادة أعضاء المجلس على جودة الخدمات التي سهرت الجماعة على توفيرها طيلة موسم الصيف، منوهين بالفرق التقنية الجماعية التي قامت بتنزيل هذه الخدمات، إضافة إلى المقاربة التشاركية التي اعتمدتها الجماعة مع باقي الفاعلين التنمويين محليا وإقليميا، داعين في نفس السياق إلى تكاثف الجهود لتحقيق مزيد من النجاح في المواسم المقبلة.

يذكر أن مجلس جماعة المضيق سيعقد بعد أسبوعين الجلسة الثانية لدورة أكتوبر بجدول أعمال يضم أكثر من عشر نقاط أخرى تهم تجويد الخدمات المقدمة للساكنة وكذا التداول بشأن مشروع ميزانية السنة المالية المقبلة 2020.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.