سفير اليمن بالرباط يجدد موقف بلاده بخصوص قضية الصحراء

أكد عز الدين سعيد الأصبحي، سفير اليمن في الرباط، دعم بلاده الدائم لمغربية الصحراء ولمخطط الحكم الذاتي بالأقاليم الجنوبية، مبرزا، إن المملكة المغربية واليمن رغم تباعدهما الجغرافي هما طرفي الأمة، ولهما القدرة على توحيد جميع الأطراف بالعالم العربي.

وأوضح الأصبحي في ندوة صحافية بالرباط، لعرض التطورات والمستجدات في الساحة اليمنية، إن “مقترح الحكم الذاتي بادرة وخطوة إيجابية ونموذج لحل مختلف المشاكل”، مضيفا أن هذه المبادرة “تمنح الاستقرار ليس للمغرب فقط بل لكل المنطقة”.

وأضاف السفير اليمني، بالقول، أن المغرب لديه تجربة رائدة في تعزيز مسار اللامركزية، موردا أن اليمن يستلهم التجربة المغربية في هذا المجال لتحقيق سلام داخلي وصيانة وحدته الترابية.

من جهة أخرى وفي الشأن اليمني، أكد الأصبحي، ان إيران تحاول زعزعة الاستقرار في عدة بلدان بدعم الميليشيات بالسلاح كما فعلت مع الحوثيين، وهو ما يعتبر تدخلا في سيادة الدول العربية، لافتا إلى أن قرار قطع المغرب علاقاته مع إيران كان ذكيا.

ودعا الأصبحي، إلى إرساء السلام في اليمن وتعزيز الثقة بين الأطراف، لوقف الحرب وفك الحصار من طرف مليشيات الحوثيين الذين أدخلوا البلد في حرب طائفية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.