وصفه بـ”مجرم معروف”.. برلماني أوروبي يهاجم إسبانيا بعد استقبال زعيم البوليساريو

لا يزال استقبال إسبانيا لزعيم البوليساريو بهوية مزيفة وجواز سفر مزور يثير جدلا واسعا ليس في المغرب فقط بين في أوروبا، حيث تساءل عضو البرلمان الأوروبي أتيلا آرا كوفاكس عن السبب الذي دفع الحكومة الإسبانية لاستضافة “مجرم معروف”.

وتساءل النائب البرلماني “كيف يمكن للحكومة الإسبانية أن تسمح بدخول إبراهيم غالي إلى أوروبا، قائلا :”غير مقبول من الناحية الأمنية، خصوصا مع شخص كانت أنشطته دائما مخالفة للقيم الأوروبية”.

وأضاف في تغريدة على حسابه الرسمي بـ”تويتر” أن تعاون إسبانيا مع الجزائر لإدخال زعيم البوليساريو “أمر مرفوض”.

وأعرب المغرب عن أسفه حيال موقف إسبانيا التي تستقبل على أراضيها زعيم ميليشيات “البوليساريو” الانفصالية، والمتابع على خلفية ارتكابه لجرائم حرب خطيرة وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان.

وكانت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، قد عبرت في بيان لها عن “خيبة أمل” المغرب إزاء هذا “الموقف الذي يتنافى مع روح الشراكة وحسن الجوار، والذي يهم قضية أساسية للشعب المغربي ولقواه الحية”.

وقد تم استدعاء السفير الإسباني بالرباط إلى وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج لإبلاغه بهذا الموقف وطلب التفسيرات اللازمة بشأن موقف حكومته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.